العودة  
 
   

قسم الحوار الإسلامي الحوارات و المناظرات و البحوث العقائدية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /16-03-2011, 05:29 PM   #1
ramialsaiad

الصورة الرمزية ramialsaiad

 رقم العضويه : 8561
 تاريخ التسجيل : Jul 2010
 المشآركآت : 508
 النقاط : ramialsaiad is on a distinguished road
 تقيم المستوى :  13

معلومات إضافية
الجنس: الجنس:
الآوسمة

ramialsaiad غير متواجد حالياً

Wink ما هي اسماء الخلفاء الاثنى عشر عند اهل السنة؟


إن هذا الأمر لا ينقضي حتى يمضي فيهم اثنا عشر خليفة . قال : ثم تكلم بكلام خفي علي . قال فقلت لأبي : ما قال ؟ قال : كلهم من قريش
الراوي: جابر بن سمرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 1821
خلاصة حكم المحدث: صحيح


يكون بعدي اثنا عشر خليفة كلهم من قريش ثم رجع إلى منزله فأتته قريش فقالوا : ثم يكون ماذا ؟ قال : ثم يكون الهرج الراوي: جابر بن سمرة المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 3/63
خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن


يكون اثنا عشر أميرا فقال كلمة لم أسمعها ، فقال أبي : إنه قال : كلهم من قريش الراوي: جابر بن سمرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 7222
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]


نحن الشيعة نتبع الخلفاء الاثنى عشر من اهل البيت عليهم السلام الذين حددهم لنا النبي محمد صل الله عليه واله

السؤال الان للاخوة المخالفين انتم تقرون ان حديث الخلفاء الاثنى عشر هو حديث صحيح اذا ممكن ان تسموا اسماء الخلفاء الاثنى عشر الذين تؤمنون بهم؟؟؟

ملاحظه علماء اهل السنة ليسوا متفقين على اسمائهم فضلا عنه الكثير منهم متحيرين بهذه الاحاديث الصحيحه التي لايجدون لها اجابه ...

الان من يستطيع من اهل السنة ان يذكر لنا اسمائهم لنا؟؟؟

 

 





 



  رد مع اقتباس
قديم منذ /16-03-2011, 05:50 PM   #2
almousawi

 رقم العضويه : 7702
 تاريخ التسجيل : Mar 2010
 الاقآمة : * دَوْلَةُ الكُوَيْتِ *
 المشآركآت : 147
 النقاط : almousawi is on a distinguished road
 تقيم المستوى :  10

معلومات إضافية
الجنس: الجنس:
الآوسمة

almousawi غير متواجد حالياً

افتراضي

تأكد :: سوف تشيخ ولن تجد الجواب

 

 





 



  رد مع اقتباس
قديم منذ /16-03-2011, 05:53 PM   #3
ابراهيم الحسيني

الصورة الرمزية ابراهيم الحسيني

 رقم العضويه : 3530
 تاريخ التسجيل : May 2008
 الاقآمة : فلسطين
 المشآركآت : 1,015
 النقاط : ابراهيم الحسيني is on a distinguished road
 تقيم المستوى :  10

معلومات إضافية
الجنس: الجنس:
الآوسمة

ابراهيم الحسيني غير متواجد حالياً

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله
سيردون عليك بان الخلفاء الاثنى عشر هم
1_ ابو بكر
2_ عمر
3_ عثمان
4_امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام
5_ غير معروف
6_؟
7_؟
8_؟
8_؟
10_؟
11_؟
12_؟

 

 





 



» توقيع .~ ابراهيم الحسيني




اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم

صفحاتنا على فيس بوك

فلسطينيو العقيلة عليها السلام

https://www.facebook.com/psaqela

صفحة كتاب عصر الظهور

https://www.facebook.com/asrzhor



 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /16-03-2011, 06:30 PM   #4
ابو تراب

 رقم العضويه : 11006
 تاريخ التسجيل : Nov 2010
 المشآركآت : 60
 النقاط : ابو تراب is on a distinguished road
 تقيم المستوى :  10

معلومات إضافية
الجنس: الجنس:
الآوسمة

ابو تراب غير متواجد حالياً

افتراضي

اولا : الحديث يقول كلهم من قريش ولم يقل كلهم من بني هاشم "ال البيت ", حتى لا تظن انها خاصة بالائمة ,

فأبو بكر من قريش وعمر من قريش وعثمان من قريش فالحديث يشملهم


ثانيا :عند اهل السنة عدة تأويلات فيهم فالحديث لم يذكر اسماءهم
ومن هذه التأويلات :

1) هم امراء العدل مضى بعضهم وسيستكمل عددهم الى قيام الساعة

2)الحديث لم يبين انهم متتابعون ومتوالين بل مضى منهم الخلفاء الراشدون الاربعة وخامسهم عمر بن عبد

العزيز وسيستمرون حتى ظهور المهدي

3)المراد بهم من يعز الاسلام في زمنه ويكون الاسلام عزيزا قويا ويجتمع المسلمون عليه لدليل بعض طرق الحديث "كلهم يجتمع عليه الناس "


4) هؤلاء الاثنا عشر يأتون بعد ظهور المهدي عليه السلام

5) التوقف في معرفتهم وإيكال العلم في ذلك الى الله فالحديث يقول كلهم من قريش ولم يقل كلهم من بني هاشم

 

 





 



  رد مع اقتباس
قديم منذ /16-03-2011, 07:55 PM   #5
ramialsaiad

الصورة الرمزية ramialsaiad

 رقم العضويه : 8561
 تاريخ التسجيل : Jul 2010
 المشآركآت : 508
 النقاط : ramialsaiad is on a distinguished road
 تقيم المستوى :  13

معلومات إضافية
الجنس: الجنس:
الآوسمة

ramialsaiad غير متواجد حالياً

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو تراب مشاهدة المشاركة
اولا : الحديث يقول كلهم من قريش ولم يقل كلهم من بني هاشم "ال البيت ", حتى لا تظن انها خاصة بالائمة ,

فأبو بكر من قريش وعمر من قريش وعثمان من قريش فالحديث يشملهم


ثانيا :عند اهل السنة عدة تأويلات فيهم فالحديث لم يذكر اسماءهم
ومن هذه التأويلات :

1) هم امراء العدل مضى بعضهم وسيستكمل عددهم الى قيام الساعة

2)الحديث لم يبين انهم متتابعون ومتوالين بل مضى منهم الخلفاء الراشدون الاربعة وخامسهم عمر بن عبد

العزيز وسيستمرون حتى ظهور المهدي

3)المراد بهم من يعز الاسلام في زمنه ويكون الاسلام عزيزا قويا ويجتمع المسلمون عليه لدليل بعض طرق الحديث "كلهم يجتمع عليه الناس "


4) هؤلاء الاثنا عشر يأتون بعد ظهور المهدي عليه السلام

5) التوقف في معرفتهم وإيكال العلم في ذلك الى الله فالحديث يقول كلهم من قريش ولم يقل كلهم من بني هاشم
الحمد لله والشكر ليس عندكم جواب
وثانيا توجد احاديث في كتب السنة ذكرت اسمائهم وتوجد احاديث قالت انهم من بني هاشم ومن اهل البيت عليهم السلام لكن صدق الله تعالى عندما قال : انلزمكموها وانتم لها كارهون.
وقال تعالى : صم بكم عمي فهم لا يعقلون.

 

 





 




التعديل الأخير تم بواسطة ramialsaiad ; 16-03-2011 الساعة 07:57 PM

  رد مع اقتباس
قديم منذ /16-03-2011, 10:01 PM   #6
ابو تراب

 رقم العضويه : 11006
 تاريخ التسجيل : Nov 2010
 المشآركآت : 60
 النقاط : ابو تراب is on a distinguished road
 تقيم المستوى :  10

معلومات إضافية
الجنس: الجنس:
الآوسمة

ابو تراب غير متواجد حالياً

افتراضي

هلا أفدتنا أيها الباحث بنصوص الاحاديث من كتب السنة الصحيحةالتي نصتعلى أسمائهم

 

 





 



  رد مع اقتباس
قديم منذ /16-03-2011, 11:09 PM   #7
ramialsaiad

الصورة الرمزية ramialsaiad

 رقم العضويه : 8561
 تاريخ التسجيل : Jul 2010
 المشآركآت : 508
 النقاط : ramialsaiad is on a distinguished road
 تقيم المستوى :  13

معلومات إضافية
الجنس: الجنس:
الآوسمة

ramialsaiad غير متواجد حالياً

افتراضي

هنا تجد ضالتك اخونا الفاضل

جاء في (ينابيع المودة) عن (عباية بن ربعي) عن (جابر) أنَّه قال قال رسول الله (صَلّى اللهُ عليهِ واله وسَلَّمَ): أنا سيّد النبيّين وعليّ سيّد الوصيّين، وانّ أوصيائي بعدي اثنا عشر، أولهم علي، وآخرهم القائم المهدي) . القندوزي الحنفي، ينابيع المودة، ج: 3، الباب: السابع والسبعون، ص: 447، أخرجه عن كتاب: (فرائد السمطين) للمحدِّث الفقيه (محمد بن إبراهيم الحمويني الشافعي) بسنده إلى (سعيد بن جبير).

جاء في (فرائد السمطين) بسنده عن (مجاهد) عن (ابن عباس) أنَّه قال:
(قدم يهودي يقال له نعثل فقال:
يا محمد أسألك عن أشياء تلجلج في صدري منذ حين، فان أجبتني عنها أسلمت على يديك، قال (صَلّى اللهُ عليهِ واله وسَلَّمَ): سل يا أبا عمارة، فقال: صف لي ربَّك! فقال (صَلّى اللهُ عليهِ واله وسَلَّمَ): لا يوصف إلاّ بما وصف به نفسه، وكيف يوصف الخالق الذي تعجز العقول أن تدركه، والأوهام أن تناله، والخطرات أن تحدّه، والأبصار أن تحيط به، جلَّ وعلا عما يصفه الواصفون، ناءٍ في قربه، وقريب في نأيه، هو كيَّف الكيف، وأين الأين، فلا يقال له أين هو، وهو منقطع الكيفيَّة والأينونية، فهو الأحد الصمد كما وصف نفسه، والواصفون لا يبلغون نعته، لم يلد ولم يولد، ولا يكن له كفواً أحد، قال: صدقت يا محمد! فأخبرني عن قولك أنه واحد لا شبيه له، أليس الله واحداً والإنسان واحداً، فقال (صَلّى اللهُ عليهِ وسَلَّمَ): الله عزَّ وعلا واحد، حقيقي، أحديُّ المعني، أي لا جزء ولا تركيب له، والإنسان واحد ثنائي المعني، مركَّب من روح وبدن، قال:
</span>صدقت فأخبرني عن وصيِّك من هو؟ فما من نبي إلاّ وله وصي، وإنَّ نبينا موسى بن عمران أوصى ليوشع بن نون، فقال (صَلّى اللهُ عليهِ وسَلَّمَ):
إنَّ وصيي علي بن أبي طالب، وبعده سبطاي الحسن والحسين، تتلوه تسعة أئمة من صلب الحسين، قال:
يا محمد فسمِّهم لي، قال (صَلّى اللهُ عليهِ واله وسَلَّمَ):
إذا مضى الحسين فابنه علي، فإذا مضى علي فابنه محمد، فإذا مضى محمد فابنه جعفر، فإذا مضى جعفر فابنه موسى، فإذا مضى موسى فابنه علي، فاذا مضى علي فابنه محمد فاذا مضى محمد فابنه علي فإذا مضى علي فابنه الحسن، فإذا مضى الحسن فابنه الحجة محمد المهدي، فهؤلاء إثنا عشر.
قال: أخبرني كيفية موت علي، والحسن، والحسين، قال (صَلّى اللهُ عليهِ واله وسَلَّمَ):
يُقتل علي بضربة على قرنه، والحسن يُقتل بالسم، والحسين بالذبح، قال:
فأين مكانهم؟ قال (صَلّى اللهُ عليهِ واله وسَلَّمَ):
في الجنة في درجتي، قال (صَلّى اللهُ عليهِ واله وسَلَّمَ):
أشهد أن لا إله إلا الله، وإنَّك رسول الله، وأشهد أنَّهم الأوصياء بعدك، ولقد وجدتُ في كتب الأنبياء المتقدمة، وفيما عهد إلينا موسى بن عمران (عَليهِ السَّلامُ) أنَّه إذا كان آخر الزمان يخرج نبيٌّ يقال له أحمد ومحمد، هو خاتم الأنبياء، لا نبيَّ بعده،
فيكون أوصياؤه بعده إثنا عشر، أولهم ابن عمه وختنه، والثاني والثالث كانا أخوين من ولده، وتقتل أمة النبي الأول بالسيف، والثاني بالسم، والثالث مع جماعة من أهل بيته بالسيف وبالعطش في موضع الغربة، فهو كولد الغنم، يُذبح ويصبر على القتل لرفع درجاته، ودرجات أهل بيته وذريته، ولإخراج محبيه وأتباعه من النار، وتسعة الأوصياء منهم من أولاد الثالث، فهؤلاء الإثنا عشر عدد الأسباط.
فقال (صَلّى اللهُ عليهِ واله وسَلَّمَ):
أتعرف الأسباط؟ قال:
ـنعم، إنَّهم كانوا إثنا عشر أولهم لاوي بن برخيا، وهو الذي غاب عن بني إسرائيل غيبة، ثمَّ عاد فأظهر الله به شريعته بعد اندراسها، وقاتل قرسطيا الملك حتى قتل الملك، قال (صَلّى اللهُ عليهِ واله وسَلَّمَ):
كائن في أمتي ما كان في بني اسرائيل، حذو النعل بالنعل والقذة بالقذة، وإنَّ الثاني عشر من ولدي يغيب حتى لا يُرى، ويأتي على أمتي بزمن لا يبقي من الإسلام إلا إسمه، ولا يبقى من القرآن إلاّ رسمه، فحينئذ يأذن الله تبارك وتعالى له بالخروج، فيظهر الله الإسلام به ويجدده، طوبى لمن أحبهم وتبعهم، والويل لمن أبغضهم وخالفهم) .

بالاضافة الى غيرها من الاحاديث الصحيحه الاخرى عند اهل السنة التي لا يسع المجال لذكرها الان امثال حديث الثقلين والولاية والمنزله والسفينة والمؤاخاه و الهادي والمكانة و الانذار والمناشدة والمفارقة والباب وعلي مني وانا من علي وهو ولي كل مؤمن بعدي وغيرها الكثير
التي تبين الحق من الباطل
والسلام عليكم

 

 





 



  رد مع اقتباس
قديم منذ /17-03-2011, 08:28 AM   #8
ابو تراب

 رقم العضويه : 11006
 تاريخ التسجيل : Nov 2010
 المشآركآت : 60
 النقاط : ابو تراب is on a distinguished road
 تقيم المستوى :  10

معلومات إضافية
الجنس: الجنس:
الآوسمة

ابو تراب غير متواجد حالياً

افتراضي

كتاب فرائد السمطين كتاب شيعي وليس كتاب سني
أنا أريد من كتاب
البخاري
مسلم
النسائي
الترمذي
ابو داود
ابن ماجه
أحمد
الدارقطني
موطأ مالك

معك 20 شهر للبحث أيها الفهامة

 

 





 



  رد مع اقتباس
قديم منذ /17-03-2011, 08:52 AM   #9
فداك يا أبا الحسن

 رقم العضويه : 7989
 تاريخ التسجيل : Apr 2010
 المشآركآت : 2,703
 النقاط : فداك يا أبا الحسن is on a distinguished road
 تقيم المستوى :  17

معلومات إضافية
الجنس: الجنس:
الآوسمة

فداك يا أبا الحسن غير متواجد حالياً

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو تراب مشاهدة المشاركة

4) هؤلاء الاثنا عشر يأتون بعد ظهور المهدي عليه السلام

يأتون بعد ظهور المهدي عليه السلام؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!

 

 





 



» توقيع .~ فداك يا أبا الحسن






للباطل جولة وللحق دولة



 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /17-03-2011, 10:11 AM   #10
أمـَـــة الزهـــــــــراء

 رقم العضويه : 8151
 تاريخ التسجيل : May 2010
 المشآركآت : 400
 النقاط : أمـَـــة الزهـــــــــراء is on a distinguished road
 تقيم المستوى :  13

معلومات إضافية
الجنس: الجنس:
الآوسمة

أمـَـــة الزهـــــــــراء غير متواجد حالياً

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد


لا تتعب نفسك أخي الفاضل، هؤلاء قوم مفلسون وأصحاب أهواء في دين الله

فتحنا موضوعاً مشابهاً لموضوعكم منذ فترة.. 10 صفحات حتى الآن دون إجابة عن السؤال!





ولا زال السؤال مطروحاً

يرفع..

 

 





 



  رد مع اقتباس
قديم منذ /17-03-2011, 10:36 AM   #11
أمـَـــة الزهـــــــــراء

 رقم العضويه : 8151
 تاريخ التسجيل : May 2010
 المشآركآت : 400
 النقاط : أمـَـــة الزهـــــــــراء is on a distinguished road
 تقيم المستوى :  13

معلومات إضافية
الجنس: الجنس:
الآوسمة

أمـَـــة الزهـــــــــراء غير متواجد حالياً

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو تراب مشاهدة المشاركة
كتاب فرائد السمطين كتاب شيعي وليس كتاب سني
أنا أريد من كتاب
البخاري
مسلم
النسائي
الترمذي
ابو داود
ابن ماجه
أحمد
الدارقطني
موطأ مالك

معك 20 شهر للبحث أيها الفهامة
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد

كتاب فرائد السمطين هو مصدر سني ومؤلفه هو
إبراهيم بن محمد الجويني بن المؤيد بن حمويه الجويني صدر الدين أبو المجامع ابن سعد الدين الشافعي الصوفي

وهاكَ توثيقه:


هذا أولاً..

ثانياً، لماذا تشترط أن يكون الدليل فقط من هذه الكتب التي ذكرتها؟

وهل هذا يعني أنَّ مصادركم الأخرى لا قيمة لها؟

 

 





 




التعديل الأخير تم بواسطة أمـَـــة الزهـــــــــراء ; 17-03-2011 الساعة 10:39 AM

  رد مع اقتباس
قديم منذ /17-03-2011, 12:04 PM   #12
تلميذ مرآة التواريخ

الصورة الرمزية تلميذ مرآة التواريخ

 رقم العضويه : 6419
 تاريخ التسجيل : Jun 2009
 الاقآمة : دولة آل محمد
 المشآركآت : 878
 النقاط : تلميذ مرآة التواريخ is on a distinguished road
 تقيم المستوى :  22

معلومات إضافية
الجنس: الجنس:
الآوسمة

تلميذ مرآة التواريخ غير متواجد حالياً

افتراضي

بسمه تعالى ,,,

لي وقفك معك فيما ذكرته :-
1- عند اهل السنة عدة تأويلات فيهم فالحديث لم يذكر اسماءهم
ومن هذه التأويلات
أقول أنتم تحرمون تؤيل الصفات و تجيزونه للأحدايث وهذا من عجائب الأمور عندكم !!!

2- هم امراء العدل مضى بعضهم وسيستكمل عددهم الى قيام الساعة
أقول سأسلم لك جدلاً بأن ( أبوبكر و عمر و عثمان و عمر بن عبدالعزيز ) أمراء عدل و الباقي ما حالهم ؟

3- الحديث لم يبين انهم متتابعون ومتوالين بل مضى منهم الخلفاء الراشدون الاربعة وخامسهم عمر بن عبد العزيز وسيستمرون حتى ظهور المهدي.
أقول هذا كلام خطير لأنك أخرجة خالك معاوية من هولاء فهل هو ممن لم يتصف با العدل ؟

4- المراد بهم من يعز الاسلام في زمنه ويكون الاسلام عزيزا قويا ويجتمع المسلمون عليه لدليل بعض طرق الحديث "كلهم يجتمع عليه الناس "
أقول هنا يجب أن تفرق لأن عزة الأسلام تكون بمصاديقه و تشريعاته لا بقوة السيف و القهر و للأسف في هذه النقطة يفتقر إليه خلفائك ما عد علي (ع) و أبنائه (ع)

5- هؤلاء الاثنا عشر يأتون بعد ظهور المهدي عليه السلام
أقول ما هذا التخبط الأن بقولك اخرجة من أدخلتهم

6- التوقف في معرفتهم وإيكال العلم في ذلك الى الله فالحديث يقول كلهم من قريش ولم يقل كلهم من بني هاشم
أقول هنا الرد عليك بنقطتين :-
1-أن الله سبحانه اصطفى بنى هاشم
2- أنه ورد لفظ بني هاشم في ينابيع المود



 

 





 



» توقيع .~ تلميذ مرآة التواريخ




ُغضي بآلامي وروحُكَ نازحهْ ..وكلُّ حروفي في رحيلكَ نائحهْ
أَأُغضي بحزني أمْ أبوح وهذه .. زواياك ِ يا هجْرُ العزيزةُ قالحهْ
وهذي قلوبُ المؤمنين تناسلتْ .. بكاءً ودمْعاتُ المحبينَ مالحهْ
رحيلُكَ "مرآة التواريخ" مؤلمٌ .. أفاقتْ عليهِ الروحُ بالحزن صادحهْ


رحم الله من قراء الفاتحة مسبوقة بالصلاة على محمد وآل محمد لروح أستاذنا " إبراهيم الناظري "



 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /17-03-2011, 06:20 PM   #13
ramialsaiad

الصورة الرمزية ramialsaiad

 رقم العضويه : 8561
 تاريخ التسجيل : Jul 2010
 المشآركآت : 508
 النقاط : ramialsaiad is on a distinguished road
 تقيم المستوى :  13

معلومات إضافية
الجنس: الجنس:
الآوسمة

ramialsaiad غير متواجد حالياً

افتراضي

شكرا لكم اخواني
لو كانوا يريدون الحق لسهل الله الى قلوبهم الحق
واقول للاخ قال رسول الله
إن الله اصطفى كنانة من ولد إسماعيل . واصطفى قريشا من كنانة . واصطفى من قريش بني هاشم . واصطفاني من بني هاشم
الراوي: واثلة بن الأسقع الليثي أبو فسيلة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2276
خلاصة حكم المحدث: صحيح
إن الله اصطفى كنانة من ولد إسماعيل ، واصطفى قريشا من كنانة ، واصطفى هاشما من قريش ، واصطفاني من بني هاشم
الراوي: واثلة بن الأسقع الليثي أبو فسيلة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترمذي - الصفحة أو الرقم: 3606
خلاصة حكم المحدث: صحيح
أن الله اصطفى كنانة من بني إسماعيل ، واصطفى قريشا من كنانة ، واصطفى بني هاشم من قريش ، واصطفاني من بني هاشم ، فأنا خيركم نفسا وخيركم نسبا
الراوي: - المحدث: ابن تيمية - المصدر: مجموع الفتاوى - الصفحة أو الرقم: 19/29
خلاصة حكم المحدث: ثابت
فهمت يا اخينا يعني حتى ابن تميه يحح الحديث
يعني الله اصطفى بني هاشم على قريش يعني بني هاشم اكرم وافضل واشرف واعلى مرتبه عند الله تعالى من كل قريش
الاحاديث كثيرة التي تبين الحق
الله يشرح صدرك للحق وتترك التكبر والاصرار على الضلاله
شكرا
اخوك علي

 

 





 



  رد مع اقتباس
قديم منذ /19-03-2011, 12:49 PM   #14
السنة تشيعوا

الصورة الرمزية السنة تشيعوا

 رقم العضويه : 8390
 تاريخ التسجيل : Jun 2010
 الاقآمة : حب آل محمد
 المشآركآت : 50
 النقاط : السنة تشيعوا is on a distinguished road
 تقيم المستوى :  10

معلومات إضافية
الجنس: الجنس:
الآوسمة

السنة تشيعوا غير متواجد حالياً

افتراضي

لا تتعب نفسك اخي الكريم فهم لم ولن يجيبوا,فان قلوبهم عميت قبل ان تعمى ابصارهم

اللهم صل على محمد و آل محمد و عجل فرجهم يا كريم

 

 





 



» توقيع .~ السنة تشيعوا









 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /21-03-2011, 11:25 AM   #15
ابو تراب

 رقم العضويه : 11006
 تاريخ التسجيل : Nov 2010
 المشآركآت : 60
 النقاط : ابو تراب is on a distinguished road
 تقيم المستوى :  10

معلومات إضافية
الجنس: الجنس:
الآوسمة

ابو تراب غير متواجد حالياً

افتراضي

هذا جواب أكبر المواقع الاسلامية السنية يا من تقول ليس عندهم جواب
قال تعالى :
"فإن لم يستجيبوا لك فاعلم أنما يتبعون أهواءهم "



حديث يتعاقب فيكم اثنا عشر إماما كلهم من قريش
سؤال: أريد شرحا لهذا الحديث ؛ لأن الشيعة دائما يستدلون به : في "صحيح مسلم" يروى أن محمدا صلى الله عليه وسلم قال : ( سيستمر الإسلام حتى قيام الساعة ، وسيتعاقب عليكم اثنا عشر إماما ، كلهم من قريش )


الجواب:
الحمد لله
أولا : نص الحديث :
عَنْ جَابِرِ بْنِ سَمُرَةَ قَالَ دَخَلْتُ مَعَ أَبِي عَلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَسَمِعْتُهُ يَقُولُ :
( إِنَّ هَذَا الْأَمْرَ لَا يَنْقَضِي حَتَّى يَمْضِيَ فِيهِمْ اثْنَا عَشَرَ خَلِيفَةً . قَالَ : ثُمَّ تَكَلَّمَ بِكَلَامٍ خَفِيَ عَلَيَّ . قَالَ : فَقُلْتُ لِأَبِي : مَا قَالَ ؟ قَالَ : كُلُّهُمْ مِنْ قُرَيْشٍ )
رواه البخاري (رقم/7222) ومسلم واللفظ له (رقم/1821).
وفي لفظ عنده أيضا :
( لَا يَزَالُ الْإِسْلَامُ عَزِيزًا إِلَى اثْنَيْ عَشَرَ خَلِيفَةً )، وفي لفظ آخر: ( لَا يَزَالُ هَذَا الدِّينُ عَزِيزًا مَنِيعًا إِلَى اثْنَيْ عَشَرَ خَلِيفَةً ) ، وأما لفظ البخاري فجاء فيه : ( يَكُونُ اثْنَا عَشَرَ أَمِيرًا - فَقَالَ كَلِمَةً لَمْ أَسْمَعْهَا فَقَالَ أَبِى إِنَّهُ قَالَ - كُلُّهُمْ مِنْ قُرَيْشٍ )
ثانيا :
للعلماء في تفسير وتوجيه هذا الحديث مسالك عدة :
المسلك الأول : قالوا : المراد العادلين من الخلفاء ، وقد مضى بعضهم في الأمة ، وسيكتمل عددهم إلى قيام الساعة .
يقول النووي رحمه الله ناقلا عن القاضي عياض :
" ويحتمل أن يكون المراد مستحقي الخلافة العادلين ، وقد مضى منهم من عُلم ، ولا بد مِن تمام هذا العدد قبل قيام الساعة " انتهى.
"شرح مسلم" (12/202).
واختار هذا القول الإمام القرطبي رحمه الله ، فقال :
" هم خلفاء العَدْلِ ؛ كالخلفاء الأربعة ، وعمر بن عبد العزيز ، ولا بُدَّ من ظهور من يَتَنَزَّلُ مَنْزِلَتهم في إظهار الحق والعدل ، حتى يَكْمُل ذلك العدد ، وهو أولى الأقوال عندي " انتهى.
"المفهم" (4/8)
ويقول الحافظ ابن كثير رحمه الله :
" ومعنى هذا الحديث البشارة بوجود اثني عشر خليفة صالحًا ، يقيم الحق ويعدل فيهم ، ولا يلزم من هذا تواليهم وتتابع أيامهم ، بل قد وجد منهم أربعة على نَسَق ، وهم الخلفاء الأربعة : أبو بكر ، وعمر ، وعثمان ، وعلي ، رضي الله عنهم ، ومنهم عمر بن عبد العزيز بلا شك عند الأئمة ، وبعض بني العباس .
ولا تقوم الساعة حتى تكون ولايتهم لا محالة ، والظاهر أن منهم المهدي المبشر به في الأحاديث الواردة بذكره " انتهى.
"تفسير القرآن العظيم" (3/65)
المسلك الثاني : تفسيره باجتماع هؤلاء الاثني عشر خليفة في زمن وعصر واحد .
يقول النووي رحمه الله – ناقلا عن القاضي عياض - :
" قيل : إن معناه أنهم يكونون في عصر واحد ، يتبع كل واحد منهم طائفة . قال القاضي : ولا يبعد أن يكون هذا قد وجد إذا تتبعت التواريخ ، فقد كان بالأندلس وحدها منهم في عصر واحد بعد أربعمائة وثلاثين سنة ثلاثة ، كلهم يدعيها ويلقب بها ، وكان حينئذ في مصر آخر ، وكان خليفة الجماعة العباسية ببغداد سوى من كان يدعي ذلك في ذلك الوقت في أقطار الأرض . قال : ويعضد هذا التأويل قوله في كتاب مسلم بعد هذا : ( ستكون خلفاء فيكثرون . قالوا : فما تأمرنا ؟ قال : فوا بيعة الأول فالأول ) " انتهى.
"شرح مسلم" (12/202)
ويقول الحافظ ابن حجر رحمه الله :
" قال – يعني : المهلب - : والذي يغلب على الظن أنه عليه الصلاة والسلام أخبر بأعاجيب تكون بعده من الفتن ، حتى يفترق الناس في وقت واحد على اثني عشر أميرا ، قال : ولو أراد غير هذا لقال يكون اثنا عشر أميرا يفعلون كذا ، فلما أعراهم من الخبر عرفنا أنه أراد أنهم يكونون في زمن واحد . انتهى كلام المهلب .
قال الحافظ : وهو كلام مَن لم يقف على شيء من طرق الحديث غير الرواية التي وقعت في البخاري هكذا مختصرة ، وقد عرفت من الروايات التي ذكرتها من عند مسلم وغيره أنه ذكر الصفة التي تختص بولايتهم ، وهو كون الإسلام عزيزا منيعا ، وفي الرواية الأخرى صفة أخرى وهو أن كلهم يجتمع عليه الناس ، كما وقع عند أبي داود ، فإنه أخرج هذا الحديث من طريق إسماعيل بن أبي خالد ، عن أبيه ، عن جابر بن سمرة بلفظ : ( لا يزال هذا الدين قائما حتى يكون عليكم اثنا عشر خليفة ، كلهم تجتمع عليه الأمة )، وأخرجه الطبراني من وجه آخر عن الأسود بن سعيد ، عن جابر بن سمرة بلفظ : ( لا تضرهم عداوة من عاداهم ) " انتهى.
"فتح الباري" (13/211)
المسلك الثالث : المراد مَن يعز الإسلام في زمنه ويجتمع المسلمون عليه ، سواء عدل وحكم بالقسط أو لا .
يقول النووي رحمه الله – ناقلا عن القاضي عياض - :
" ويحتمل أن المراد مَن يعز الإسلام في زمنه ، ويجتمع المسلمون عليه ، كما جاء في سنن أبي داود : ( كلهم تجتمع عليه الأمة )
وهذا قد وجد قبل اضطراب أمر بني أمية واختلافهم في زمن يزيد بن الوليد ، وخرج عليه بنو العباس " انتهى.
"شرح مسلم" (12/202-203)
ويقول أبو العباس القرطبي رحمه الله - في معرض تعداده أقوال أهل العلم في الحديث - :
" أنَّ هذا إخبارٌ عن الولايات الواقعة بَعْدَهُ وبَعْدَ أصحابه ، وكأنه أشار بذلك إلى مدة ولاية بني أُمَيَّه ، ويعني بالدِّين : الملك والولاية ، وهو شرح الحال في استقامة السَّلْطَنَةِ لهم ، لا على طريق المدح .
وقد يقال : الدِّينُ على الْمُلْكِ ؛ كما قال :
لَئِنْ حَلَلْتَ بِجوٍّ في بني أسدٍ فِي دِينِ عمرٍو وحَالتْ بيننا فَدَكُ
وقيل ذلك في قوله تعالى : ( ما كان ليأخذ أخاه في دين الملك ) .
ثم عدّد هذا القائل ملوكهم فقال :
أَوَّلُهم يزيدُ بنُ معاوية ، ثم ابنه معاويةُ بن يزيد - وقال : ولم يذكر ابن الزبير لأنه صحابي ، ولا مروان لأنه غاصب لابن الزبير - ، ثم عبد الملك ، ثم الوليد ، ثم سليمان ، ثم عمر بن عبد العزيز ، ثم يزيد بن عبد الملك ، ثم هشام بن عبد الملك ، ثم الوليد بن يزيد ، ثم يزيد بن الوليد ، ثم إبراهيم بن الوليد ، ثم مروان بن محمد . فهؤلاء اثنا عشر . ثم خرجت الخلافة منهم إلى بني العباس " انتهى.
"المفهم" (4/8-9) ، وهذا القول ذكره ابن الجوزي في "كشف المشكل من حديث الصحيحين"، ونقله عن الخطابي أيضا ، في كلام طويل هذا حاصله ، ولعل القرطبي يقصد في نقله ابن الجوزي .
يقول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
" وهكذا كان فكان الخلفاء أبو بكر وعمر وعثمان وعلي .
ثم تولى من اجتمع الناس عليه وصار له عز ومنعة : معاوية ، وابنه يزيد ، ثم عبد الملك ، وأولاده الأربعة ، وبينهم عمر بن عبد العزيز .
وبعد ذلك حصل في دولة الإسلام من النقص ما هو باق إلى الآن ، فإن بني أمية تولوا على جميع أرض الإسلام ، وكانت الدولة في زمنهم عزيزة ، والخليفة يدعى باسمه عبد الملك وسليمان ، لا يعرفون عضد الدولة ، ولا عز الدين ، وبهاء الدين ، وفلان الدين .
وكان أحدهم هو الذي يصلي بالناس الصلوات الخمس ، وفي المسجد يعقد الرايات ، ويؤمر الأمراء ، وإنما يسكن داره ، لا يسكنون الحصون ، ولا يحتجبون عن الرعية " انتهى.
"منهاج السنة" (8/170)
ويقول الحافظ ابن حجر رحمه الله :
" أرجحها الثالث ؛ لتأييده بقوله في بعض طرق الحديث الصحيحة : ( كلهم يجتمع عليه الناس ) ، وإيضاح ذلك أن المراد بالاجتماع انقيادهم لبيعته ، والذي وقع أن الناس اجتمعوا على أبي بكر ، ثم عمر ، ثم عثمان ، ثم علي ، إلى أن وقع أمر الحكمين في صفين ، فسمي معاوية يومئذ بالخلافة ، ثم اجتمع الناس على معاوية عند صلح الحسن ، ثم اجتمعوا على ولده يزيد ، ولم ينتظم للحسين أمر بل قتل قبل ذلك ، ثم لما مات يزيد وقع الاختلاف ، إلى أن اجتمعوا على عبد الملك بن مروان بعد قتل ابن الزبير ، ثم اجتمعوا على أولاده الأربعة : الوليد ، ثم سليمان ، ثم يزيد ، ثم هشام ، وتخلل بين سليمان ويزيد عمر بن عبد العزيز ، فهؤلاء سبعة بعد الخلفاء الراشدين ، والثاني عشر هو الوليد بن يزيد بن عبد الملك ، اجتمع الناس عليه لما مات عمه هشام ، فولي نحو أربع سنين ، ثم قاموا عليه فقتلوه ، وانتشرت الفتن وتغيرت الأحوال من يومئذ ، ولم يتفق أن يجتمع الناس على خليفة بعد ذلك ؛ لأن يزيد بن الوليد الذي قام على ابن عمه الوليد بن يزيد لم تطل مدته ، بل ثار عليه قبل أن يموت ابن عم أبيه مروان بن محمد بن مروان ، ولما مات يزيد ولي أخوه إبراهيم ، فغلبه مروان ، ثم ثار على مروان بنو العباس إلى أن قتل ، ثم كان أول خلفاء بني العباس أبو العباس السفاح ولم تطل مدته مع كثرة من ثار عليه ، ثم ولي أخوه المنصور فطالت مدته ، لكن خرج عنهم المغرب الأقصى باستيلاء المروانيين على الأندلس ، واستمرت في أيديهم متغلبين عليها إلى أن تسموا بالخلافة بعد ذلك ، وانفرط الأمر في جميع أقطار الأرض ، إلى أن لم يبق من الخلافة إلا الاسم في بعض البلاد ، بعد أن كانوا في أيام بني عبد الملك بن مروان يخطب للخليفة في جميع أقطار الأرض شرقا وغربا وشمالا ويمينا مما غلب عليه المسلمون ، ولا يتولى أحد في بلد من البلاد كلها الإمارة على شيء منها الا بأمر الخليفة ، ومن نظر في أخبارهم عرف صحة ذلك ، فعلى هذا يكون المراد بقوله : ( ثم يكون الهرج ) يعني : القتل الناشئ عن الفتن وقوعا فاشيا ، يفشو ويستمر ويزداد على مدى الأيام ، وكذا كان . والله المستعان " انتهى.
"فتح الباري" (13/214)
المسلك الرابع : أن هؤلاء الاثني عشر خليفة يأتون بعد ظهور المهدي في آخر الزمان .
يقول ابن الجوزي رحمه الله :
" وأما الوجه الثاني الذي ذكره أبو الحسين ابن المنادي في هذا الحديث ، فإنه قال في قوله :
( يكون بعدي اثنا عشر خليفة ) قال : هذا إنما يكون بعد موت المهدي الذي يخرج في أواخر الزمان ، قال وقد وجدنا في كتاب دانيال : إذا مات المهدي ملك خمسة رجال ، وهم من ولد
السبط الأكبر - يعني ابن الحسن بن علي - ثم يملك بعدهم خمسة رجال من ولد السبط الأصغر ، ثم يوصي آخرهم بالخلافة لرجل من ولد السبط الأكبر ، فيملك ، ثم يملك بعده ولده ، فيتم بذلك اثنا عشر ملكا ، كل واحد منهم إمام مهدي .
قال ابن المنادي : ووجدنا في رواية أبي صالح عن ابن عباس أنه ذكر المهدي فقال : ثم يلي الأمر بعده اثنا عشر رجلا خمسين ومائة ، فستة من ولد الحسن ، وواحد من ولد عقيل بن أبي طالب ، وخمسة من ولد الحسين ، ثم يموت فيفسد الزمان ويعود المنكر .
قال : وقال كعب الأحبار : يكون اثنا عشر مهديا ، ثم ينزل روح الله فيقتل الدجال " انتهى.
"كشف المشكل من حديث الصحيحين" (1/292-293) وقد نقل الحافظ ابن حجر كلام ابن المنادي هذا وقال:
" وأما ما ذكره عن أبي صالح فواه جدا ، وكذا عن كعب " انتهى. "فتح الباري" (13/214)
المسلك الخامس : تفسيره بتفاصيل الهيئة الحاكمة : الخليفة ، والوزراء ، والنواب ، والحكام وهكذا .
يقول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
" وقد تأول ابن هبيرة الحديث على أن المراد أن قوانين المملكة باثني عشر ، مثل الوزير ، والقاضي ، ونحو ذلك .
وهذا ليس بشيء . بل الحديث على ظاهره لا يحتاج إلى تكلف " انتهى.
"منهاج السنة" (8/173)
المسلك السادس : التوقف ، وإيكال العلم في ذلك إلى الله عز وجل .
يقول النووي رحمه الله – ناقلا عن القاضي عياض - :
" والله أعلم بمراد نبيه صلى الله عليه وسلم " انتهى.
"شرح مسلم" (12/203)
ونقل ابن بطال عن المهلب قوله :
" لم ألق أحدا يقطع في هذا الحديث يعني بشيء معين " انتهى.
"فتح الباري" (13/211)
يقول ابن تيمية رحمه الله :
" ومنهم من قال : لا أفهم معناه كأبي بكر بن العربي " انتهى.
"منهاج السنة" (8/173)
ثالثا :
أما استدلال الشيعة بهذا الحديث على عقيدتهم الإمامية ، التي تؤمن بالإمامة – التي تعني العصمة والتدبير بل والتشريع والتصرف في الكون – لاثني عشر رجلا من آل بيت النبي صلى الله عليه وسلم ، يسمونهم بأسمائهم ، وآخرهم المهدي ، فهو استدلال بعيد محرف سببه التعصب والجهل والهوى .
ونحن نبين وجه وهاء قولهم من وجوه عدة :
1- المذكور في الحديث : " اثنا عشر خليفة "، وليس " اثنا عشر إماما "، وفرق بين الأمرين ، فالإمامة عندهم أمر زائد على الخلافة والحكم ، فالإمامة تقتضي عندهم وجوب الطاعة وعصمة الأقوال والأفعال والنيابة عن الله تعالى في التصرف بهذا الكون وعلم الغيب ونحو ذلك من الغلو الذي يصل إلى حد الكفر والعياذ بالله . وأما الحديث فغاية ما فيه أنه سيأتي اثنا عشر خليفة ، وفي رواية أميرا ، ليدل على وقوع الإمارة في اثني عشر رجلا من قريش .
2- هؤلاء الاثنا عشر نسبوا في الحديث إلى قريش ، فقال صلى الله عليه وسلم : ( كلهم من قريش ) ، ولو كانوا من آل بيت النبي صلى الله عليه وسلم لقال : ( كلهم من بني هاشم ) فإن الهاشمية أخص من القرشية ، وقد جرت العادة النسبة إلى أقرب نسب ، فلولا أنهم ليسوا كلهم من بني هاشم لما نسبهم صلى الله عليه وسلم إلى قريش .
3- نص الحديث يدل على أن عصر هؤلاء الخلفاء الاثني عشر هو عصر عز ومنعة واستقامة وظهور للإسلام ، وهذا ما لم يقع في عصور الأئمة الاثني عشر الذين سمتهم الشيعة ، فقد عاشوا كلهم حياة ضعف وملاحقة واختفاء عن الأنظار ، فأنى لهم بتحقيق عز الإسلام ومنعته وهم في هذا الحال ؟!
يقول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
" ومن ظن أن هؤلاء الاثنى عشر هم الذين تعتقد الرافضة إمامتهم فهو في غاية الجهل ، فإن هؤلاء ليس فيهم من كان له سيف إلا علي بن أبي طالب ، وأما سائر الأئمة غير علي فلم يكن لأحد منهم سيف ، لا سيما المنتظر ، بل هو عند من يقول بإمامته إما خائف عاجز ، وإما هارب مختف من أكثر من أربعمائة سنة .
وهو لم يهد ضالا ، ولا أمر بمعروف ، ولا نهى عن منكر ، ولا نصر مظلوما ، ولا أفتى أحدا في مسألة ، ولا حكم في قضية ، ولا يعرف له وجود .
فأي فائدة حصلت من هذا لو كان موجودا ؟ فضلا عن أن يكون الإسلام به عزيزا .
ثم إن النبي صلى الله عليه وسلم أخبر أن الإسلام لا يزال عزيزا ، ولا يزال أمر هذه الأمة مستقيما حتى يتولى اثنا عشر خليفة ، فلو كان المراد بهم هؤلاء الاثنا عشر ، وآخرهم المنتظر وهو موجود الآن إلى أن يظهر عندهم : كان الإسلام لم يزل عزيزا في الدولتين الأموية والعباسية ، وكان عزيزا وقد خرج الكفار بالمشرق والمغرب ، وفعلوا بالمسلمين ما يطول وصفه ، وكان الإسلام لا يزال عزيزا إلى اليوم ، وهذا خلاف ما دل عليه الحديث .
وأيضا فالإسلام عند الإمامية هو ما هم عليه ، وهم أذل فرق الأمة ، فليس في أهل الأهواء أذل من الرافضة ، ولا أكتم لقوله منهم ، ولا أكثر استعمالا للتقية منهم ، وهم على زعمهم شيعة الاثني عشر ، وهم في غاية الذل ، فأي عز للإسلام بهؤلاء الاثني عشر على زعمهم ، وكثير من اليهود إذا أسلم يتشيع ؛ لأنه رأى في التوراة ذكر الاثني عشر ، فظن أن هؤلاء هم أولئك ، وليس الأمر كذلك بل الاثنا عشر هم الذين ولوا على الأمة من قريش ولاية عامة ، فكان الإسلام في زمنهم عزيزا ، وهذا معروف " انتهى.
"منهاج السنة" (8/173-174)
ويقول الحافظ ابن كثير رحمه الله :
" وهذا الحديث فيه دلالة على أنه لا بد من وجود اثني عشر خليفة عادلا ، وليسوا هم بأئمة الشيعة الاثني عشر ، فإن كثيرًا من أولئك لم يكن إليهم من الأمر شيء ، فأما هؤلاء فإنهم يكونون من قريش، يَلُون فيعدلون " انتهى.
"تفسير القرآن العظيم" (6/78)
ويقول الشيخ عثمان الخميس حفظه الله :
" ولسائل أن يسأل : هل الأمر مجرد مصادفة أن يقول النبي صلى الله عليه وسلم يحكم أو يلي أمر المسلمين اثنا عشر ، ويكون عدد أئمة الشيعة اثني عشر ؟
والجواب : هو أن الأمر ليس مصادفة ، والشيعة الأول لم يكونوا يقولون بإمامة الاثني عشر ، ولهذا انقسمت الشيعة إلى فرق كثيرة ، فمن الشيعة من قال بإمامة علي وحده ، وهم السبئية ، ووقفوا عنده ، وفرقة قالت بإمامته وإمامة الحسن والحسين ومحمد بن علي ، وهم الكيسانية ، ووقفوا عند محمد ، وفرقة قالت بالإمامة إلى جعفر ووقفت ، وفرقة قالت بإمامة المنتظر ، وهم الاثنا عشرية . وهناك فرق أخرى واختلافات كثيرة من أراد التوسع فليرجع إلى كتاب النوبختي في فرق الشيعة .
فأنت أخي القارئ ترى أن القول باثني عشر إماما جاء متأخرا جدا ، وإلا ما كانت هذه الفرقة بين الشيعة المتقدمين ، فهي أحاديث وضعت بعد زمن من وفاة النبي صلى الله عليه وسلم ، بل ووفاة أكثر أئمة الشيعة .
فقد تبين لك أيها القارئ أن الشيعة هم الذين جعلوا هذا العدد مساويا لحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم .
وأخيرا أقول : إن الرواية الصحيحة هي : ( كلهم من قريش ) ، والنبي صلى الله عليه وسلم لا يذكر الأعم وهو يريد الأخص ، فهذا خلاف البلاغة ، والنبي أبلغ الناس صلوات الله وسلامه عليه .
فلا أقول مثلا : ( كل عربي سأعطيه مائة دينار ) فإذا أتاني مصري قلت له : أنا أقصد كل سوري . ألن يتهمني بالسفه والعي ، ويقول لي : فقل إذاً كل سوري ؟!
والنبي صلوات الله وسلامه عليه لو كان يريد عليا وأبناءه لقال : ( هم علي وأولاده ) وحتى لو قال : ( كلهم من بني هاشم ) لما كانت بليغة ، فبنو هاشم كثر ، وقريش أكثر ، والرواية جاءت فيهم ، وإن كان التيجاني وغيره يحتجون بهذا الحديث لتناسب الرقم ، فما رأيهم بالحديث الذي أخرجه الإمام مسلم في صحيحه [2779] أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( في أمتي اثنا عشر منافقا [ لَا يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ وَلَا يَجِدُونَ رِيحَهَا حَتَّى يَلِجَ الْجَمَلُ فِي سَمِّ الْخِيَاطِ ] ) " انتهى.
"كشف الجاني محمد التيجاني" – ردا على كتاب "ثم اهتديت" – ص/75 فما بعدها.

والله أعلم .


 

 





 



  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الائمة الاثنى عشر في كتب اهل السنة ramialsaiad قسم أهل البيت عليهم السلام 0 19-12-2010 03:36 AM
الائمة الاثنى عشر في كتب اهل السنة ramialsaiad قسم أهل البيت عليهم السلام 0 27-11-2010 09:00 PM
الوهابية ان احبوا الخلفاء الاثني عشر كفروا صوت الهداية قسم الحوار الإسلامي 2 12-09-2010 11:39 AM
الخلفاء الإثنا عشر عند أهل السنة زمرد1 قسم الحوار الإسلامي 14 06-04-2008 11:42 PM
الائمة الاثنى عشر بمنزلة الله عند الاثنى عشرية طالب للحق قسم الحوار الإسلامي 72 07-01-2008 01:53 AM


الساعة الآن 07:22 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education